طبيب يحذر من “سرطان معدٍ”

أعلن الطبيب الروسي الشهير، ألكسندر مياسنيكوف، أن فيروس الورم الحليمي يمكن أن يحفز تطور السرطان.

ويشير مياسنيكوف في حديث تلفزيوني، إلى أنه، “قبل سنوات عديدة اكتشف علماء من اليابان أن سرطان عنق الرحم، هو أكثر أنواع السرطانات النسائية انتشارا ، وقد قضى هذا السرطان على حياة الملايين من البشر، إنه مرض معد”.

ووفقا له، حوالي 50 نوعا من هذا الفيروس، يمكن أن تؤثر في الغشاء المخاطي، ويقول “يمكن أن تؤثر هذه الأنواع في الأغشية المخاطية وتغيرها، بحيث تصبح بؤرة لتطور السرطان”.

ويضيف موضحا، بعد توغل هذا الفيروس في الخلية، يدخل إلى الحمض النووي مسببا طفرات، تبدأ الخلية نتيجة ذلك بالتحول إلى خلية سرطانية.

ويؤكد الطبيب، على أنه بالإضافة إلى سرطان عنق الرحم، يمكن لفيروس الورم الحليمي أن يسبب سرطان الحلق والرأس والرقبة، وسرطان القضيب عند الرجال.

ويقترح الطبيب، للوقاية من الفيروس التطعيم ضده، مشيرا إلى أن اللقاح الحالي يمكنه مكافحة جميع الفيروسات المسببة للأورام السرطانية.

إقرأ المزيد : الوقاية من السرطان بالغذاء

أعراض السرطان

  • تعب
  • ارتفاع درجة الحرارة
  • ظهور كتلة أو تضخّم يمكن تحسسها تحت الجلد
  • ألم
  • تغيّرات في وزن الجسم، تشمل ارتفاعا أو انخفاضا غير مقصودين في وزن الجسم
  • تغيّرات على سطح الجلد، مثل ظهور اللون الأصفر، مناطق قاتمة اللون أو بقع حمراء في الجلد، جروح لا تلتئم، أو تغيّرات في شامات كانت موجودة على الجلد
  • تغييرات في أنماط عمل الأمعاء أو المثانة
  • سعال مستمر
  • بحّة في الصوت
  • صعوبة في البلع
  • صعوبة أو عسر في الهضم  أو الشعور بعدم الراحة بعد تناول الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *