مسلسل الميراث الحلقة 340

 في الحلقة السابقة كيف وجد ماجد رزمة الأموال والتي عليها الدليل وهي الورقة التي وضعها على الأموال من صاحب المال، وهذا دليل قاطع على أن هذه الرزمة تعود الى الأموال المسروق، ولكن ما هي الحقيقة التي تكمن خلف هذه الحقيقة، حيث بلا شك أن ديما ليست هي من سرقت الأموال.

ديما في موقف لاتحسد عليه بعدما تلقت ضربة موجعة من منصور، لم تكن تتوقعها، حيث إنها تعلم جيدا أن منصور هو من وضع لها النقود في محفظتها، وذلك بعدما رأته يكذب عليها في وجهها أمام أبوه. وبات مصيرها كمصير ليلى، لكن ديما أكيد أنها لن تستسلم بهذه السهولة، وستجد حل أو طريقة تخرج بها نفسها من هذه الورطة، خاصة وأن ماجد أمهلها الوقت لتثبت ذلك.

خديجة لا زالت لا تشعر بالارتياح تجاه طلال وأن قراره هذا هو ليكسب بعض الوقت للتفكير بما الذي عليه أن يفعله وكي يسكت سحر ليس إلا ، وهذا فعلا ما فعله طلال وذلك كي تنفذ سحر ما طلبه منها وهو أن تقطع علاقتها بزينة والتي باتت تشكل خطرا عليه ، فهو أصبح يجدها بكل مكان وليس بعيدا أن يراها قريبا ببيته وتتحدث مع والدته ، فلهذا يريد أن يبعدها عن حياته .

آسيا لا زالت تحوم حول الجميع وتحاول فهم كافة الامور التي تدور حولها ، فمن هو المستهدف الجديد بالايام القادمة ؟ هل ستتمكن الان من تحديد هوية ابو مصعب الحقيقة وما يربطه بمريم ؟ أم هدفها الجديد لم يظهر بعد .

لمشاهدة الحلقة انقر هنا

لمشاهدة باقي الحلقات والمسلسلات انقر هنا

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *