فيديو سيارة البريوس طبربور

تصدر مقطع فيديو البريوس في طبربور مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية في المملكة الأردنية الهاشمية، مما أثارت غضبا واسعا في صفوف الناشطين بمواقع التواصل، حيث توثق فضيحة أخلاقية لأحد المواطنين وهو يرتكب فعلا فاضحا في سيارته في أحد الشوارع في الأردن، مطالبين السلطات الرسمية باتخاذ العقوبات الرادعة في هذه القضية.

وأصيب رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن بصدمة كبيرة عقب تداول فيديوهات عبر صفحات محلية في كافة منصات التواصل، مما شكل غضب كبير بين الجمهور لأنه ينتفي مع قيم وعادات الشعب الأردني مطالبين السلطات باتخاذ كافة العقوبات الرادعة بعد تكرار مثل ذلك الأحداث في الاردن خلال الفترة الاخيرة الماضية.

وبحسب وسائل إعلام أردنية، فإن رجال الأمن العام تابعت الفيديو طبربور بعد انتشاره عبر منصات التواصل الاجتماعي، حتى تمكن رجال الامن العام من تحديد هوية الشخص والقاء القبض عليه وستتخذه بحقة كافة الاجراءات القانونية اللازمة.

وذكرت ان مديرية الأمن العام ومن خلال وحدة الجرائم الالكترونية تتابع الفيديوهات المنشورة عبر منصات التواصل الاجتماعي، التي يشكل محتوها جط ومنافي للعادات وتقاليد الأردنية ويعاقب عليها القانون وستتخذ كافة الاجراءات القانونية.

في ذات السياق، قال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام انه ورد بلاغ اليوم بفقدان فتاتين شقيقتين في منطقة طبربور حيث جرى التعميم عليهما والبحث عنهما ليتم العثور عليهما بمساعدة احد المواطنين وهما بصحة جيدة وتبين انهما ضللن طريق العودة للمنزل ولم تستطيعا العودة اليه وسيتم تسليمهما لذويهم .

وكتب أحد النشطاء عبر تويتر:”فيديو تافه ب طبربور انتشر اسرع من البرق و دعمتوه ل غاية ما اصبح “ترند ” بينما عمل خيري او شي علمي مستحيل حد يدعمه او ينتشر،كل يوم عن يوم الشعب بوضح انه بعاني من الكَبت و حُب التشهير و الفضيحه و نسوا ان من ستر مؤمن ستره الله يوم القيامة لا يحق ل اي شخص مهما كان ان يصور على”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *