“العلاج بالماء على الطريقة اليابانية” فوائده وأضراره وكيفية تطبيقه

اكتسب العلاج بالماء في الآونة الأخيرة شعبية واسعة بأنه مفيد لفقدان الوزن وزيادة التمثيل الغذائي وتقوية المناعة، ليس ذلك وحسب، بل إنه مفيد للبشرة، ويجعلها متوهّجة وخالية من العيوب، فما صحّة هذه المعلومات؟

العلاج بالماء

حصل العلاج بالماء الياباني على اسمه من خلال استخدامه بشكل واسع النطاق في الطب الياباني التقليدي، إذ يعتبر الشعب الياباني من أكثر الشعوب صحة في العالم، كما يعتبر العلاج بالماء شائعاً بدرجة أقل في الطب الشعبي الهندي، وفقاً لما ذكره موقع The Green Creator.

ويتضمَّن العلاج بالماء على الطريقة اليابانيّة شرب عدّة أكواب من الماء الفاتر بشكل يومي عند الاستيقاظ صباحاً على معدة فارغة، بهدف تطهير الجهاز الهضمي وتنظيم عمله، وبالتالي شفاء مجموعة متنوعة من الأمراض.

بالإضافة إلى ذلك، يزعم أنصار العلاج بالماء على الطريقة اليابانيّة أن الماء عند شربه يجب أن يكون فاتراً، لأن الماء البارد ضار، ويتسبب في تصلّب الدهون والزيوت الموجودة في الطعام داخل الجهاز الهضمي، ما يُبطئ عملية الهضم، ويسبب الأمراض، وفقاً لما ذكره موقع Health Line الطبي.

iStock/ اكتسب العلاج بالماء في الآونة الأخيرة شعبية واسعة بأنه مفيد لفقدان الوزن وزيادة التمثيل الغذائي وتقوية المناعة
iStock/ اكتسب العلاج بالماء في الآونة الأخيرة شعبية واسعة بأنه مفيد لفقدان الوزن وزيادة التمثيل الغذائي وتقوية المناعة

كيفيّة العلاج بالماء

يوصي الطب الياباني التقليدي باتباع هذه الخطوات من أجل الحصول على العلاج وتكراره بشكل يومي:

1- شرب 4 إلى 5 أكواب من الماء الفاتر على معدة فارغة بُعيد الاستيقاظ مباشرة وحتّى قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة.

2- الانتظار 45 دقيقة قبل تناول وجبة الإفطار.

3- في كل وجبة يجب أن تستغرق فترة تناول الطعام مدة 15 دقيقة، ومن ثم الانتظار مدة ساعتين على الأقل قبل تناول أو شرب أي شي آخر.

ووفقاً لممارسي هذا العلاج، يجب إجراء العلاج بالماء لفترات مختلفة بحسب حالة المرض، مثلاً:

ارتفاع ضغط الدم: 10 أيام

الإمساك: 10 أيام

السكري من الدرجة الثانية: 30 يوماً

السرطان: 180 يوماً

وعلى الرغم من أن شرب الماء بشكل كبير قد يساعد في علاج الإمساك وضغط الدم فإنه لا يوجد أي دليل علمي يُثبت أنّ العلاج بالماء يساعد فعلاً في التخلص من السكري من الدرجة الثانية، أو أي نوع من أنواع السرطانات.

iStock/ يوصي الطب الياباني التقليدي بشرب 4 إلى 5 أكواب من الماء الفاتر على معدة فارغة بُعيد الاستيقاظ مباشرة وحتّى قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة
iStock/ يوصي الطب الياباني التقليدي بشرب 4 إلى 5 أكواب من الماء الفاتر على معدة فارغة بُعيد الاستيقاظ مباشرة وحتّى قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة

فوائد العلاج بالماء

لا شكّ أنّ العلاج بالماء على الطريقة اليابانية ليس فعالاً لجميع الأمراض مثلما يزعم البعض، لكنه بكل تأكيد يعتبرعلاجاً فعالاً لكثير من الحالات الصحيّة الأخرى.

يترك الجسم رطباً بشكل كافٍ

يتضمن استخدام العلاج بالماء على الطريقة اليابانية شرب عدّة أكواب من الماء يومياً، وهو ما يساعدك على إبقاء الجسم رطباً بشكل كاف، إذ إنّ هناك العديد من الفوائد للترطيب، مثل تحسين وظائف الدماغ، ويحافظ على مستويات الطاقة، ويُنظِّم درجة حرارة الجسم وضغط الدم وفقاً لما ذكرته المكتبة الوطنية الأمريكية للطب PMC.

بالإضافة إلى ذلك فإن شرب المزيد من الماء قد يساعد في منع الإمساك والصداع وحصى الكلى.

إنقاص الوزن

قد تساعدك ممارسة العلاج بالماء على إنقاص وزنك، عن طريق تقييد كمية السعرات الحرارية التي تستهلكها.

أولاً، فإن شرب هذه الكمية الكبيرة من الماء يومياً سيجعلك تقلل بشكل كبير من استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر، مثل عصير الفاكهة أو الكوكا كولا أو الصودا المنكّهة.

وبالتالي فإن كمية السعرات الحرارية التي تتناولها عادة ستنخفض تلقائياً، ومن المحتمل أن تصل إلى عدة مئات من السعرات الحرارية يومياً.

بالإضافة إلى ذلك، فإن التمسك بقواعد الأكل الصارمة لمدة 15 دقيقة فقط لكل وجبة، وبعد ذلك لا يمكنك تناول الطعام مرة أخرى لمدة ساعتين، قد يحد أيضاً من تناول السعرات الحرارية.

وأخيراً قد يساعدك شرب الكثير من الماء على الشعور بالشبع، ويجعلك تأكل عدداً أقل من السعرات الحرارية الإجمالية من الطعام.

ومع ذلك فإن الأبحاث حول تأثير شرب الماء على إنقاص الوزن لا تزال غير مثبة فبعض الدراسات وجدت نتائج إيجابية، بينما البعض الآخر لم يجد ذلك.

iStock/ لا شكّ أنّ العلاج بالماء على الطريقة اليابانية ليس فعالاً لجميع الأمراض مثلما يزعم البعض، لكنه بكل تأكيد يعتبرعلاجاً فعالاً لكثير من الحالات الصحيّة الأخرى.
iStock/ لا شكّ أنّ العلاج بالماء على الطريقة اليابانية ليس فعالاً لجميع الأمراض مثلما يزعم البعض، لكنه بكل تأكيد يعتبرعلاجاً فعالاً لكثير من الحالات الصحيّة الأخرى.

تحسين صحة الجلد وتنظيف الجسم من السموم

وفقاً لموقع Net Meds، فإن العلاج بالماء له عدة فوائد تنعكس على البشرة، فشرب كمية كبيرة من الماء سيُحافظ على رطوبة الجسم، وبالتالي لن تصاب البشرة بالجفاف، وستبقى نضرة ومرنة، كما أنّ العلاج بالماء سيحافظ على نسيج الجلد ويزيل التصبغات.

كما يقوم العلاج بالماء بتكوين فيتامين D لحماية البشرة من أشعة الشمس الضارة وتحسين وظائف الجلد الطبيعية.

إضافة إلى ذلك، يساعد شرب الكثير من الماء الكلى في التخلص من السموم الموجودة في الجهاز الهضمي، ويمد أعضاءه بالدم النقي المؤكسج.

أضرار العلاج بالماء

يرتبط العلاج بالماء الياباني بآثار جانبية وأضرار محتملة منها:

فرط الإماهة

فرط الإماهة، أو كما تسمى بفرط سوائل البدن، هي حالة تحدث عند شرب كمية زائدة من الماء خلال فترة قصيرة من الزمن. وتتسبب في نقص الصوديوم بالدم، وانخفاض مستوى الملح في الدم أيضاً بفعل السوائل الزائدة.

هذا المرض خطير، ويمكن أن يؤدي إلى الموت أحياناً عند المصابين بأمراض الكلى، أو الذين يتناولون الأدوية المنشطة، وذلك بسبب عدم قدرة الكلى على التخلص السريع من السوائل الزائدة، لكنها تبقى بشكل عام نادرة الحدوث عند الأشخاص الأصحاء.

لكي تبقى عند خط الأمان لا تشرب أكثر من حوالي 4 أكواب (1 لتر) من السوائل في الساعة، لأن هذا هو الحد الأقصى الذي يمكن أن تتحمله الكلى في نفس الوقت.

ملاحظة هامّة: قبل أن تفكر في استخدام العلاج بالماء على الطريقة اليابانيّة لعلاج حالة أو مرض ما، ننصحك بمناقشة طبيبك أولاً، كما أنه من المهم أيضاً ألّا يتم استخدام العلاج كبديل للأدوية أو الإرشادات التي يخبرك بها طبيبك.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *