علاج الدوخة

يمكن أن تؤثر الدوخة على توازنك بالإضافة إلى العديد من الأنشطة اليومية مثل قيادة السيارة أو تسلق السلالم أو رفع الأشياء الثقيلة.

لتجنب الإصابة بأعراض الدوخة وعدم تفاقم الأعراض، تعال معنا لتتعرف عن الدوخة وأعراضها وكيفية علاجها بالأعشاب الطبيعية.

علاج-الدوخة-بالأعشاب.

تعريف الدوخة

الدوخة هي ضعف في الإدراك المكاني والاستقرار وعدم التوازن فجأة دون سبب، وفقدان السيطرة على الجسم وقد يؤدي إلى السقوط.

والدوخة هي عندما يشعر الشخص بعدم الثبات وخفة الرأس، فيصاحبه فقدان للوعي بالمكان والزمن. وفي مقالنا سنتعرف على كيفية علاجها بالأعشاب.

ما هي الأسباب التي تؤدي الى حالات الدوخة والخمول؟

عوامل عديدة تؤدي الى المعاناة من هذه الحالة، ومنها:

– مواجهة خلل حاد في نسبة السكر بالدم

– مشاكل الأذن لا سيما إلتهاب الأذن الداخلية

– حالات فقر الدم

– الإصابة بأمراض الغدد الصماء

– نقص بعض الفيتامينات والمعادن من الجسم

ما هي الأعراض التي ترافق حالات الدوخة والخمول؟

علامات كثيرة تحدث بالتزامن مع هذه الحالة المرضيّة، ومن أكثرها شيوعاً:

– الرغبة المتواصلة بالنوم

– الإحساس بتشويش واضح في الرؤية

– إنعدام القدرة على التركيز وتشتّت الانتباه

– فقدان الشهية على تناول الطعام

– الإرهاق العام وتعب الجسم مع الإحساس برجفة

هل من الممكن علاج الدوخة المستمرة والخمول الحاد؟

لا تحتاج معظم حالات الدوار الى العلاج حيث أنها عادة ما تشفى بشكل تلقائي، إلا أن تطور هذه الدوخة وتفاقمها وإستمرارها لفترات طويلة ومتواصلة يتطلب اللجوء الى بعض الخطوات الضرورية للحدّ من تفاقم هذه الحالة، ومن أبرزها:

– الإبتعاد قدر الإمكان عن عوامل القلق والحزن ومختلف أنواع الضغوطات النفسية.

– الحرص على التفكير بإيجابية مطلقة للسيطرة على الأفكار السلبية والمزعجة.

– للتخلّص من مشكلة الخمول والدوخة من المفيد التعبير عن المشاعر بشكل دائم، والتحدّث لبعض المقرّبين عن الهواجس للتعبير عن الهموم وعدم كبتها.

– من الضروري إستشارة الطبيب المختّص لتحديد السبب الحقيقي لهذه الحالة، بهدف تلّقي العلاج المناسب والسيطرة عليه تماماً.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *