بيتك

كل ما يهمك وتبحث عنه

ترند اليوم

فيديو فضيحة منتجع بيانكو في غزة المثير للجدل

الحياة برس – مرة أخرى خرج فيديو جديد من منتجع بيانكو في غزة أحدث حالة من الجدل في قطاع غزة وسط استغراب الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ويعد هذا فيديو بيانكو فضيحة جديدة حسب ما وصفها المتابعون.

فيديو منتجع بيانكو في غزة

تم نشر مقطع فيديو قصير لمجموعة من الشبان والفتيات داخل أحد منتجعات بيانكو في شمال غزة، وظهر الشبان والفتيات بملابس قصيرة واجساد شبه عارية ويسبحون في بركة مياه ونفذوا العديد من الانشطة المشتركة، مما أحدث بلبلة واسعة في الشارع الغزي.
هذا الفيديو شهد حالة من الاستغراب والاستهجان في صفوف الغزيين، معبرين عن رفضهم لمثل هذه الظواهر الغريبة عن ثقافة شعبنا والمرفوضة ثقافيا ووطنيا ودينياً  مطالبين الجهات المختصة بمحاسبة المشاركين في مثل تلك الفعاليات ومن صورها.

كلمة توضيحية من السيد زهير خويلد السقا مدير منتجع بيانكو

تحية وفاء وإخلاص، تحية مليئة بكل معاني الإخاء والصداقة، تحية لأبناء شعبنا العظيم …. شعبنا الحبيب، نحن أبناء هذا المكان الصغير الجميل الذي ذاق الكثير من الويلات. هذا المكان الذي عانى ولا يزال يتشبث بالأمل. نحن جزء لا يتجزأ من هذا النسيج الاجتماعي ولن نسمح بالتخلي عن عاداتنا وتقاليدنا. “بيانكو” كانت محاولة لزرع وردة في حديقة غزة مليئة بالحزن والجراح. لم تكن لدينا نية للاشتباك أو الشجار أو الانجرار إلى المربعات السلبية هنا أو هناك. حاولنا منذ البداية تقديم صورة جديدة وحضارية ومتقدمة لوجه غزة لا يعرفها العالم الخارجي. كما أننا على الدوام ملتزمون وحذرون، ونضع أمام أعيننا قيم ومبادئ مجتمعنا الفلسطيني في قطاع غزة. وهنا كنا أول من استنكر واستنكر الحادث الغريب الذي وقع خلسة ودنيئة من قبل فرد استغل خصوصيته وأضر بنفسه ومنزله وعائلته بيانكو، هذا المنتجع الذي يتحدث عنه الجميع في رقي وجمال وحيوية. الرقي سواء داخل القطاع أو خارجه. نحاول أن نرسم الأمل على رمال بحر غزة الجميلة وأن نجعل الناس سعداء بجمالها وسعادة عائلتها من خلال تحسين جلسات البحر الجميلة. أهلنا الكرام وأفرادنا الكرام فليعلم أن هذا المنتجع مملوك بالكامل لرجل الأعمال المهندس سهيل هاشم السقا صاحب مجموعة المهارات والجودة وهو من خطط ونفذ كل التفاصيل لعمل المنتجع بهذه الطريقة المبهرة والرائعة. شكراً لكل صديق أو قريب أو حتى بعيد قام بتحفيز وشرح وجهة نظرنا وشكراً للمؤسسة الأمنية والحكومية وشكراً لمؤسسات حقوق الإنسان والمؤسسات الأهلية وشكراً لكل من وقف معنا وفي منطقتنا. العودة لحماية هذه المحاولة لتنمية زهرة الفرح التي تعطر المجتمع وتحافظ على قيمه وتعزز اقتصاده السياحي. الإخوة والأصدقاء وأبناء شعبنا العظيم أشكركم جميعًا وأعتذر عن عدم التجاوب والتواصل مع البعض لكثرة الاتصالات لطمأنتكم.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا “شاهد فيديو منتجع بيانكو في غزة يثير ضجة وإدارته توضح”، حيث تعرفنا على كلمة توضيحية من السيد زهير خويلد السقا مدير منتجع بيانكو، وفي النهاية نأمل أن يكون مقالنا قد نال إعجابكم.

 

جاء هذا التمر بعد أن قام احد المواطنين في غزة بنشر فيديو عب صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الشهير “فيسبوك” وظهر في هذا الفيديو حمام سباحة وبه امرأة عارية تماما من الملابس.

ومجردة منها ولا ترتدي أي شيء على جسمها نهائيا وتسبح بداخله، مما أثار الجدل بشكل واسع وكبير على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وأثار غضب جميع المستخدمين على السوشيال ميديا.

حيث أن هذا الفيديو يعتبر من الفيديوهات الجنسية والمسيئة التي دائنا ما تثير الجدل وتحدث ضجة كبيرة وحالة من عدم الاستقرار من حيث المشاعر لدى الأشخاص.

وخاصة المواطنين في غزى الذين يغضبون تماما عند نشر هذه الفيديوهات المسيئة لهم ولمجتمعهم الراقي والمتحضر الذي لات يوافق على مثل هذه الأفعال.

فيديو فضيحة منتجع بيانكو

وبعد أن نشر هذا الرجل الفيديو عبر حسابه الشخصي على فيسبوك تم تداوله بشكل سريع جدا ورهيب من قبل جميع رواد مواقع التواصل الاجتماعي المتنوعة مثل فيسبوك وتويتر وانستقرام وغيرها.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *