حساب الناجي الوحيد على تيك توك

اشتهر الشاب الذي يدعى “خافيير” عبر “تيك توك” والذي بدأ من خلاله يقدم فيديوهات تعرض حياته على أنها في العام 2027، ولا يوجد أية أشخاص في المدينة غيره، مُبينا أنه استفاق من غيبوبة ليجد نفسه في المشفى بمفرده يعيش في المستقبل وتحديدا في عام 2027. 

ولم يكشف الشاب حتى الآن عن شخصيته أو يظهر وجهه في أي من الفيديوهات التي يقدمها ولا يظهر فيها سوى ظله. 

نشر خافيير على صفحته نحو 166 مقطع فيديو في أماكن مختلفة، يحاول من خلالها تقديم وثائق تدعم وجهة نظره في أنه يعيش بمفرده وأن الزمن الذي يعيش فيه هو عام 2027، وحصدت مقاطع الفيديو نسبة مشاهدات مرتفعة تراوحت بين 800 ألف و10 ملايين، جميعها تم تصويرها في طرق وأماكن عامة بدون بشر.

الناجي الوحيد الإسباني على تيك توك

أول فيديو له عبر موقع «تيك توك»، ظهر في أثناء سيره بأحد الشوارع الخالية تمامًا من البشر، موضحًا أنه في يوم 13 فبراير 2027، قائلاً: «وأنا وحدي في مدينة فالنسيا الإسبانية، لا أحد في الشوارع، لا أحد في المراكز التجارية، لا أحد على الشواطئ ولا القوارب».

الشاب الإسباني التقط عشرات الفيديوهات أثناء تجوله في الشوارع وهو يبحث عن البشر، ونشرها عبر  حسابه unicosobreviviente على تيك توك، وتعني بالعربية «الناجي الوحيد»، وهو يلتقط الفيديوهات في المولات والمحلات والقصور والأماكن العامة وغيرها، بل وصل الأمر إلى دخوله في تحديات مع المتابعين ليقنعهم بما يدعيه، فيطلبون منه أن يدخل مثلًا محل باسم معين، أو متجر، أو قصر، وبالفعل يدخل التحدي ويلتقط لهم الفيديوهات من المكان المطلوب.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *