علاج سرعة القذف في المنزل

يتساءل الكثير من الرجال عن المدة المثالية التي من المفترض أن تستغرقها العلاقة الجنسية، سيما أولئك الذين يعانون من سرعة القذف التي تتسبب عادةً في عدم إشباع الطرف الآخر.

وبحسب صحيفة Focus الإيطالية، فإن المدة الطبيعية للجماع – بما فيها من مراحل تمهيدية – تتراوح بين دقيقة واحدة و10 دقائق بحسب المختصين في علم الجنس. أما المعدل المعقول فيبلغ نحو 7.3 دقيقة.

ووفقاً للجمعية الأوروبية للطب الجنسي European Society for Sexual Medicine (ESSM)، فإن رجلاً واحداً من بين كل 5 رجال (ما يعادل 20% من الرجال)، يستغرق أقل من دقيقة واحدة في الجماع، في حين أن 10% يستغرقون ما بين دقيقة ودقيقتن. وبحسب الجمعية، فإن سرعة القذف تعد حالةً طبيةً معقدة.

علاج سرعة القذف في المنزل

يتم علاج سرعة القذف عند الرجال من خلال اتباع بعض الأساليب السلوكية التي تساعد في التحكم في القذف ومنها:

1- الكريمات الموضعية

تساهم الكريمات الموضعية في تقليل سرعة القذف عن طريق تقليل الإحساس لما تحتوي عليه من مخدر موضعي، يؤخر عملية القذف.

ويوصي خبراء الصحة الجنسية بوضع الكريمات قبل نحو 10 إلى 15 دقيقة من ممارسة العلاقة الحميمة، لكنهم يحذرون من أن استخدامها قد يسبب فقدان مؤقت في الحساسية بالأعضاء التناسلية، وانخفاض في الرغبة الجنسية.

2- مكملات الزنك الغذائية

يساعد الزنك في تقوية المناعة للجسم بالكامل، ويعتبر من المعادن الأساسية التي تعمل على إنتاج هرمون الذكورة “التستوستيرون”، وكذلك زيادة الرغبة الجنسية.

ووجدت دراسات علمية سابقة إن هناك ارتباط وثيق بين نقص معدن الزنك من جسم الإنسان، وبين الإصابة بالضعف الجنسي.

وأكدت دراسة نُشرت في العام 2009 أن تناول مكملات الزنك الغذائية يمكن أن يزيد من إنتاج هرمون التستوستيرون ويزيد من الرغبة الجنسية، ويساهم في علاج سرعة القذف.

وحذر الأطباء من الإفراط في تناول مكملات الزنك، موضحين أن الإفراط في تناولها قد يسبب الغثيان والقيء وتلف المعدة، والكلى.

3- تغيير النظام الغذائي

يساهم الغذاء الذي يتناوله الشخص في التحكم في عملية القذف أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ويقول الخبراء إن تناول الطعام الذي يحتوي على الزنك والماغنسيوم يساهم في تحسين القدرة الجنسية، وعلاج مشكلة القذف المبكر.

وينصح خبراء الصحة الجنسية بتناول الأطعمة التالية، لعلاج مشكلة سرعة القذف:

– المحار.

– اللب الأبيض.

– فول الصويا.

– اللوز.

– حبوب القمح.

– الفاصوليا.

– السمسم.

– السبانخ.

– البازلاء.

– الحمص.

– لحم البقر، والضأن.

– الشيكولاتة الداكنة.

– الثوم.

4- طريقة التوقف والبدء

وتعرف أيضًا باسم طريقة التحكم في النشوة الجنسية وتعني التوقف عن أي مجهود جنسي عند الشعور بالرغبة في القذف، ثم معاودة الممارسة الجنسية من جديد عند الشعور بالهدوء.

إقرأ المزيد : اسهل طريقة لتقوية الانتصاب

5- تمارين قاع الحوض

تساهم تمارين الحوض في تحسين الممارسة الجنسية، وزيادة مدة العلاقة الحميمة والتخلص من سرعة القذف.

وبحسب دراسة نشرت في العام 2014 في مجلة أمراض المسالك البولية فإن الرجال الذين مارسوا تمارين قاع الحوض، تحسنت قدرتهم على الممارسة الجنسية، وتخلصوا من مشكلات القذف السريع.

ويقول الخبراء إن طريقة ممارستها هي أن يقوم الشخص بالوقوف ثم شد عضلات الحوض لمدة 3 ثواني، وتركها تسترخي لمدة 3 ثواني أخرى ويكرر الشخص التمرين لمدة 10 مرات على الأقل في المرة الواحدة ثم يقوم بالمشي قليلًا.

6- الواقي الذكري

يساهم الواقي الذكري في تأخير عملية القذف، ويقول خبراء الصحة الجنسية إن هناك أنواع من الواقيات الذكرية تساهم أكثر من غيرها في زيادة مدة العلاقة الحميمة، موضحين أنها غالبًا ما تكون مصنوعة من مادة اللاتكس السميكة.

7- الاستمناء

قد يساهم الاستمناء قبل ممارسة العلاقة الحميمة بنحو ساعة أو ساعتين في إطالة مدة العلاقة الحميمة، وإبطاء سرعة القذف.

8- التوقف لفترة عن ممارسة العلاقة الحميمة

في بعض الأحيان يفيد التوقف لفترة عن ممارسة العلاقة الحميمة في إبطاء سرعة القذف، والتخلص من مشكلات القذف السريع.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *